بسم الله الرحمن الرحيم
تصريح صحفي
انتشر عبر الوسائط فيديو يصور مجموعة من المجرمين يتناوبون على اغتصاب فتاة سودانية.
الفيديو المنتشر تظهر فيه بوضوح عملية الاغتصاب ووجوه المجرمين ويتضح من لهجتهم ومن لغتهم أنهم سودانيون وإن لم يشر الفيديو للمنطقة التي تمت فيها هذه الجريمة النكراء أو الزمان الذي تمت فيه.
إن توثيق هذه الجريمة البشعة ونشرها عبر الوسائط لهو دليل على أن المجرمين قد أمنوا العقاب فلم يكتفوا بممارسة هذه الفعلة بل نشروها وتفاخروا بها، الأمر الذي يستوجب على الحكومة والأجهزة الأمنية ضرورة الإسراع بالقبض على هؤلاء الجناة وإيقاع أقسى أنواع العقوبات عليهم ليكونوا عبرة لكل من تسول له نفسه المريضة أن يعبث بشرف حرائر السودان.
إننا في التيار السوداني إذ نستنكر هذا الفعل القبيح وندينه بأشد العبارات فإننا نحذر من تداعياته مع كثرة الشائعات والتكهنات حول هوية الجناة في ظل صمت مطبق حتى الآن من قبل الحكومة وأجهزتها الأمنية، الأمر الذي ينذر بفتنة لا تبقي ولا تذر.
كما ندعوا كافة الجماعات والمؤسسات ومنظمات المجتمع المدني والنشطاء والثوار ولجان المقاومة للوقوف أمام هذه الحادثة وقفة قوية تمنع تكرارها وتحقق العدالة للضحية والعقاب للمجرمين.
11/5/2021
#حماية_وبناء
#التيار_السوداني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *